ناسا تفاجئ العلماء بأول خريطة عن الجزء الداخلي للمريخ

قال باحثون من وكالة ناسا، إنهم رسموا خريطة للجزء الداخلي من المريخ، باستخدام البيانات الزلزالية التي جمعتها مركبة “إن سايت”.

تُظهر الخريطة الداخلية، وهي الأولى من نوعها على الإطلاق لكوكب آخر غير الأرض، أن الهيكل الداخلي للمريخ يختلف اختلافًا كبيرًا عن كوكب الأرض.
 المريخ له قشرة أكثر سمكًا وطبقة أرق من الوشاح، بالإضافة إلى نواة أكبر وأقل كثافة وأكثر سيولة مما توقع الباحثون، بحسب ما ذكرت صحيفة “The Wall Street Journal” الأمريكية.

وقال العلماء إن النتائج التي توصلوا إليها، والتي تم تنظيمها في ثلاث أوراق بحثية نُشرت في الصحيفة، تشير إلى أن المريخ تشكل قبل الأرض بملايين السنين، عندما كانت الشمس لا تزال تتكثف من سحابة من الغاز المتوهج.

قالت سان كوتار، عالمة الزلازل في جامعة كامبريدج بالمملكة المتحدة، عن البحث الجديد: “إنها تعطينا أول عينة لنا من الداخل لكوكب صخري آخر مثل الأرض، مبني من مواد شبيهة ولكنها مختلفة تمامًا، إنه أمر مثير للإعجاب”.

ووصف الدكتور كوتار، الذي لم يشارك في البحث الجديد، النتائج بأنها “قفزة كبيرة إلى الأمام في علم الزلازل الكوكبية”.