كتابات على الجدران شرقي الفرات السوري تطالب بخروج الإحتلال الأمريكي

كتابات على الجدران شرقي الفرات السوري تطالب بخروج الإحتلال الأمريكي

امتلأت الجدران في طرقات بعض مناطق شرق الفرات السوري التي تسيطر عليها قوات الاحتلال الأمريكي وميليشيا “قوات سوريا الديمقراطية-قسد” بشعارات تطالب برحيلهم.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصادر أهلية تأكيدها على أن مجهولين كتبوا ليل الخميس الفائت سلسلة من العبارات المؤيدة للجيش العربي السوري ببلدة “الجنينة” في ريف الحسكة الشمالي الغربي.
وتابعت المصادر، أن الكتابات انتشرت على جدران المنازل والمواقع في البلدة، وجاء في بعضها: (سورية موحدة.. الجيش العربي السوري قادم.. اخرجي من بلادنا يا أمريكا).

وتحاذي بلدة “الجنينة” منطقتي حويجة قاطع والحسينية على الضفة الشرقية لنهر الفرات، وهي تعد خط تماس بين الجيشين السوري من جهة، وبين جيش الاحتلال الأمريكي وميليشيا “قسد” من جهة أخرى.

يشار إلى أن المدنيين في المناطق التي تسيطر عليها “قسد” والاحتلال الأمريكي أعلنوا عن استعدادهم للبدء بمقاومة عسكرية ضد الاحتلال الأمريكي لإجباره على الخروج من مناطقهم.