شيخ الأزهر يعلّق على حرائق الساحل السوري

عبر شيخ الأزهر، أحمد الطيب، عن ألمه لما تمر به سوريا، بعد موجة حرائق اجتاحت الساحل السوري، داعياً الأمة العربية للتكاتف من أجل سوريا وشعبها.

وكتب الطيب عبر صفحته على "فيسبوك": «قلوبنا تحترق ألمًا لما تمرّ به سوريا الشقيقة والعزيزة علينا جميعًا، وما حل بها من خراب ودمار وحرائق دامية».

وأضاف: «أدعو الأمة العربية والعالم كله للتكاتف من أجل سوريا وشعبها المكلوم»، وتوجّه شيخ الأزهر بالدعاء لسوريا، قائلاً: «اللهم ائذن لهذا البلد أن ينهض بعد عثرةٍ، وارزق أهله الأمن والأمان والسلامة والاستقرار».

وتعرض الساحل السوري خلال اليومين الماضيين، لسلسلة حرائق، ماتسبب باحتراق 9000 هكتار من الأراضي الزراعية، وتضرر 140 ألف شخص، بحسب أرقام أممية.