اجتماع قيادات الكيان لبحث العودة الأمريكية للاتفاق النووي

عقد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" أمس، اجتماعاً ضم عدداً من كبار المسؤولين في الكيان، وبحث عودة واشنطن المحتملة للاتفاق النووي مع إيران.

وشارك بالاجتماع الذي عقد في مقر وزارة الدفاع واستغرق 3 ساعات، وزيرا الخارجية والدفاع غابي أشكنازي وبيني غانتس، ورئيس الموساد يوسي كوهين، والسفير لدى واشنطن جلعاد إردان، ومسؤولون أمنيون كبار، وناقش المجتمعون مراقبة المنشآت النووية الإيرانية، بحسب الإذاعة الإسرائيلية.

ويعتبر هذا الاجتماع هو الأول في سلسلة اجتماعات ستتواصل خلال المرحلة المقبلة، كما أنه الأول منذ الاتصال الهاتفي بين نتنياهو والرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الجمعة الماضي.

وبحسب وسائل إعلامية، فإن الهدف من وراء الاجتماع، هو ابتزاز الإدارة الأمريكية الجديدة ومعها الاتحاد الأوروبي من أجل أن يتم إدخال تعديلات على الاتفاق المبرم عام 2015 ليشمل أيضاً القوة الصاروخية الإيرانية.

يذكر أن نتنياهو من أشد معارضي الاتفاق النووي الذي أبرمته مجموعة 5+1 (أميركا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين) مع إيران عام 2015.