“قسد” تعتقل المزيد من المعلمين في الحسكة وتمنع الفلاحين من سقاية محاصيل القمح في دير الزور

اعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية-قسد” مجدداً المزيد من المعلمين في ريف الحسكة، وفي ريف دير الزور منعت الفلاحين من سقاية أراضيهم الزراعية.

وأفادت وكالة “سانا” الرسمية أمس الثلاثاء، بأن عناصر من “قسد” داهموا أحياء في مدينة الشدادي في ريف الحسكة، واختطفوا 13 معلماً واقتادوهم إلى معسكرات التجنيد القسري.

وفي ريف دير الزور، أفاد “المرصد” المعارض بأن “قسد” منعت أبناء بلدة الشحيل سقاية أراضيهم المزروعة بالقمح في منطقة المجد في حاوي البلدة والتي تقع بالقرب من طريق “حقل العمر” النفطي الذي يحوي على أهم قاعدة من أهم القواعد الأمريكية في المنطقة.

كما رفض مسؤولون من “قسد” مقابلة وفد من الأهالي والفلاحين في “حقل العمر” النفطي، دون توضيح الأسباب، وذلك بالتزامن مع إقدام “قسد” على إغلاق أسواق في مدينة البصيرة، حيث عمل العناصر على إزالة البسطات والطاولات وكسروها ونقلوها إلى مكبات النفايات.


وفي سياق متصل، تستمر القوات الأمريكية بتحركاتها العسكرية في المنطقة التي تسيطر عليها شرقي سوريا، حيث أدخلت القوات الأمريكية أمس الثلاثاء، رتلاً مؤلفاً من 40 ناقلة وشاحنة تابعة لقوات الاحتلال الأمريكي دخل من شمال العراق وعلى متنها 20 مدرعة عسكرية ومعدات ومواد لوجستية وتوجهت إلى قاعدتها في الرميلان.