نواب بمجلس الشعب في سوريا يطالبون باستيراد السيارات الكهربائية

طالب أعضاء في مجلس الشعب، خلال الجلسة المخصصة لمناقشة أداء “وزارة النقل”، بتحسين واقع وسائط النقل واستيراد طائرات جديدة لدعم الأسطول الجوي السوري، وتشجيع استيراد السيارات الكهربائية.

ورداً على المطالب، وعد وزير النقل زهير خزيم بدراستها ومعالجتها حسب الأولويات والرد عليها خطياً، وأكد أن وزارته تعمل على صيانة وإعادة تأهيل وترميم كل الطرق الفرعية والرئيسة باستمرار، وتأمين الشاخصات لها حسب الإمكانات المالية المرصودة في الموازنة.

وطلب “مجلس الوزراء” في 2020 من “وزارة الصناعة” تشكيل لجنة مختصة، لدراسة إمكانية إقامة صناعة تجميع السيارات الكهربائية، وتحديد الجدوى الاقتصادية منها.

وأكد وزير النقل أن وزارته رفدت الخزينة بـ115 مليار ليرة سورية خلال أول 5 أشهر من 2021، فيما بلغت النفقات 17 مليار ليرة، ليصبح صافي الربح المحقق 98 مليار ليرة خلال الفترة المذكورة، وفق ما أوردته وكالة “سانا”.

وأعلن خزيم ربط جميع مديريات النقل ببرنامج إدارة معاملات المركبات المركزي، وأرشفة أضابير معاملات المركبات إلكترونياً، وتمكين المواطنين من تنفيذ جميع المعاملات إلكترونياً.

وأشار خزيم إلى تنفيذ 1.2 مليون معاملة إلكترونية خاصة بـ”وزارة النقل” حتى تاريخه، وبإيرادات مالية قدرها 95 مليار ليرة، منوهاً بإطلاق خدمة تجديد ترخيص المركبة إلكترونياً من أي مكان ودون الحاجة لمراجعة المديرية.

وأطلقت “وزارة النقل” في أيار 2021 خدمة لتجديد ترخيص المركبات الخاصة إلكترونياً دون الحاجة إلى التواجد في مديرية النقل، كما يمكن تسديد رسومها عبر الدفع الإلكتروني، فيما يستلم الشخص البطاقة المجددة من أي دائرة أو مديرية نقل.

وأتاحت الوزارة سابقاً تسديد رسوم جميع معاملات المركبات عن طريق الدفع الإلكتروني في مديريات النقل المؤتمتة اعتباراً من 10أيار 2020، واستثنت حينها معاملة تجديد ترخيص مركبة من الدفع الإلكتروني.

ووصلت قيمة إيرادات مديريات النقل في المحافظات منذ بداية العام الماضي ولنهاية تشرين الثاني منه إلى 57 مليار ليرة سورية، وجرى تسديد 38 مليار ليرة منها عن طريق الدفع الإلكتروني، بحسب بيانات سابقة لـ”وزارة النقل”.