امرأة تسرق ألماسا بملايين الدولارات بطريقة غريبة

سرقت امرأة ماسا بقيمة 4.2 مليون جنيه إسترليني من تاجر مجوهرات فاخرة في لندن، حيث تظاهرت بأنها خبيرة في الأحجار الكريمة لتستبدل خلال تمحيصها الماس الحقيقي بالمزيف.

وحسب صحيفة “الغارديان” البريطاينة، انتحلت المرأة التي تدعى لولو لاكاتوس صفة خبير أحجار كريمة، وتظاهرت بأنها تقيم 7 ماسات في صالة عرض “بودلز” في شارع نيو بوند في مايفير بوسط لندن.

 ووضعت الجواهر في محفظة مقفلة وكان من المقرر حفظها في قبو الجواهرجي في انتظار تسديد قيمتها، وعندما تم فتح الحقيبة وجد الخبير الحقيقي 7 حبات صغيرة من الماس المزيف فيها.

وقال المدعي العام فيليب ستوت: “خفة يد المدعى عليها ساعدتها في سرقة حبات الألماس”.

ولاكاتوس ذات الـ60 عاما ولدت في رومانيا وعاشت في فرنسا، وتنفي التهم الموجهة إليها.

 



المصدر: “الغارديان”