آخر المواضيع المتعلقة
أرشيف البلدان
أرشيف الأيام
الأجندة

إصابة 11 فرنسياً في غارة إسرائيلية على لبنان

فيما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أن 11 فرنسياً أصيبوا في غارة جوية إسرائيلية على لبنان، فقد أكدت الوزارة أنها نجحت في إجلاء ما يزيد على 1245 من مواطنيها كانوا متواجدين في لبنان، وأعادتهم إلى فرنسا.

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان لها مساء السبت، إنها أعادت مواطنيها إلى فرنسا عبر قبرص، للهرب من القتال المحتدم بين الجيش الإسرائيلي وحزب الله، على متن سفينة يونانية وسفينة أخرى تابعة للبحرية الفرنسية.

وأضافت أنها قامت بعد ذلك بتسيير ثلاث رحلات جوية على متن خطوط "إير فرانس"، مباشرة من مطار لارنكا في قبرص إلى باريس.

وقال بيان الخارجية الفرنسية إنها ستواصل الأحد عملية إجلاء باقي الرعايا الفرنسيين المتواجدين في لبنان.

وذكر البيان أن 11 فرنسياً كانوا يقيمون في أحد المباني التابعة لوزارة التعليم الفرنسية في مدينة جونيه اللبنانية، أصيبوا في قصف تعرض له المبنى في غارة شنتها الطائرات الإسرائيلية شمال بيروت.

وأشار إلى أن أحد المصابين حالته خطيرة، وتمكن جميعهم من الوصول إلى بيروت حيث جرى نقلهم إلى فرنسا.

وكانت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشال إليو-ماري، قد أكدت السبت، على ضرورة الوقف الفوري والسريع لإطلاق النار بين حزب الله وإسرائيل، ونشر قوة سلام دولية على الحدود بين لبنان وإسرائيل، يكون دورها أكثر فاعلية من الدور الذي تقوم به قوة المراقبة الدولية المنتشرة في المنطقة حالياً.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية، ميشال إليو-ماري، في مؤتمر صحفي بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، إن الرئيس الفرنسي جاك شيراك سيقرر احتمال مشاركة فرنسا في قوة السلام الدولية المقترحة، التي ستعمل على وقف إطلاق النار والتي ستضمن عدم استئناف القتال مرة أخرى.(التفاصيل)

وكانت الوزيرة قد التقت مع كبار المسؤولين في الإمارات، مشيرة إلى أنه تم تبادل وجهات النظر حول القضايا المشتركة وحول الوضع في الشرق الأوسط.

المصدر: CNN