بغطاء تركي.. مسلحو تركيا يهربون محتويات كنيسة في ريف الحسكة إلى الأراضي التركية

بغطاء تركي.. مسلحو تركيا يهربون محتويات كنيسة في ريف الحسكة إلى الأراضي التركية

أقدمت المجموعات المسلحة المدعومة من قوات الاحتلال التركي على سرقة محتويات كنيسة مار توما في ريف رأس العين شمالي الحسكة، في إطار انتهاكاتها المتكررة في المناطق التي يحتلونها.

ونقلت وكالة “سانا” عن مصادر أهلية في الحسكة أن مسلحي المجموعات التابعة للاحتلال التركي سرقوا الأثاث والمعدات المعدنية والمقتنيات النحاسية إضافة إلى الأجهزة الكهربائية من كنيسة مار توما في حي الكنائس في رأس العين وذلك لتهريبها إلى الخارج بغطاء من سلطات الاحتلال التركي.

وفي السياق ذاته، استولت المجموعات المسلحة على مساحات جديدة من الأراضي الزراعية وسرقت المعدات والآلات الزراعية ومنعت المزارعين من زراعة أراضيهم.

يذكر أن قوات الاحتلال التركي توظف مسلحيها في كافة المناطق التي تحتلها شمالي سورية في سرقة ممتلكات المدنيين إلى جانب سرقة الآثار أو تخريبها، وتفرض الطابع التركي على تلك المناطق من خلال تغيير أسماء الطرقات والمدن والمرافق العامة وغيرها من السبل.