بايدن يعلن رفع سقف قبول اللاجئين

نقلت وسائل إعلام أمريكية أن إدارة الرئيس جو بايدن رفعت الحدّ الأعلى لاستقبال اللاجئين إلى 62500 في الولايات المتحدة، بعد أن كان العدد يقف عند سقف الـ 15ألفاً، كما حدده الرئيس السابق دونالد ترامب. 

وأوردت وكالة "بلومبيرغ" بياناً منسوباً لبايدن يقول: "إن هذا القرار يمحو العدد المنخفض تاريخياً الذي حددته الإدارة السابقة، والذي لا يعكس قيم أمريكا بوصفها دولة ترحب باللاجئين وتدعمهم".

وأضاف أن "رفع عدد القبول المسموح به للعام المالي 2021 إلى 62500 تبرره مخاوف إنسانية خطيرة وهو بخلاف ذلك يصب في المصلحة الوطنية".

وبحسب البيان، فإن القرار أتى بعد تشاور مع وزارات الخارجية والأمن الداخلي والصحة والخدمات الإنسانية، فضلاً عن الكونجرس.

ويأتي هذا التغيير بعد انتقادات شديدة تعرض لها بايدن من جانب حلفائه بسبب قراره السابق الإبقاء على القيود التي وُضعت في عهد ترامب، حيث وعد قبل فوزه بالانتخابات برفع عدد اللاجئين الذين ستستقبلهم الولايات المتحدة، لكنه أشار في وقت لاحق إلى أن هدفه الأولي غير قابل للتحقيق.

وبرزت مشكلة اللاجئين في الولايات المتحدة خلال الأشهر الماضية، بعد الأعداد الكبيرة التي حاولت الدخول إلى الأراضي الأمريكية من الحدود الجنوبية مع المكسيك، بعد تنصيب بايدن كرئيس خلفاً لترامب الذي اتبع سياسة معادية للاجئين والمهاجرين عبر إقرار قوانين صارمة.