إدارة “فيسبوك” تمنع الترويج لأسماء مجموعات وشخصيات معارضة سورية

سربت وسائل إعلام أمريكية قائمة بأسماء شخصيات وفصائل عسكرية تابعة للمعارضة السورية، قالت: “إن إدارة فيسبوك تعتبرهم خطرين ويجب تقليل فرص مناقشتهم والترويج لهم أو الحديث عنهم بمنصاتها المختلفة”.

وتضم هذه القائمة تنظيمات “أجناد الحسكة -الجبهة الشامية -الجيش الحر -جيش إدلب الحر -جيش الشام -جيش العزة -جيش الأمة -جيش النصر -لواء ثوار الرقة -كتائب أبو عمارة -لواء الانصار وغيرهم”.

كما ضمت القائمة اسم العميد أحمد رحال المنشق، حيث قالت وسائل الإعلام الأمريكية أنه ينتمي إلى “الجيش الحر”، إلى جانب أسماء أفراد آخرين.

ونقلت صحيفة “إنترست” الأمريكية عن متحدث باسم شركة فيسبوك: “شركتنا منعت الجماعات المتواجدة في القائمة بناء على سلوكها، عندما تفي المجموعات الأمريكية بتعريفنا للجماعة المسلحة، يتم تصنيفها على أنها منظمات إرهابية”.

وأضاف: “على الرغم من أن الكشف عن القائمة من شأنه أن يعرض موظفيها للخطر، فقد أوصى مجلس الرقابة المختار بعناية في الشركة رسمياً بنشرها، لأن نشر هذه المعلومات يأتي في إطار المصلحة العامة”.