وفاة طالبة بعد أن اصطدم رأسها بالمقعد في دمشق

نعت وزارة التربية السورية الطالبة في صف التاسع " ألمى عماد ديار بكرلي" التي توفت صباح يوم أمس، نتيجة نزيف داخلي بالرأس بعد أن اصطدم رأسها بطرف المقعد أثناء التقاطها لحقيبتها.

وبحسب صفحات محلية، اصطدم رأسها بطرف المقعد أثناء التقاطها لحقيبتها يوم الثلاثاء، وكانت صدمة قوية وداومت الأربعاء في المدرسة ولكنها كانت تشكو من صداع شديد في الرأس إلا أنها تغيبت الخميس بسبب دخولها في غيبوبة نتيجة نزيف داخلي بالرأس، ووافتها المنية صباح يوم أمس الجمعة بمشفى الرشيد في دمشق.

جدير بالذكر أن ألمى طالبة في مدرسة عدنان أبو دبوسة، وهي وحيدة لذويها.